رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم وخُطبه

شاطر
avatar
الإدارة
Admin

عدد المساهمات : 1683
تاريخ التسجيل : 30/12/2013

رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم وخُطبه

مُساهمة من طرف الإدارة في الأربعاء 6 يوليو 2016 - 10:41



بّسم الله الرّحمن الرّحيم
دائرة المعارف
رسائل وخُطب رسول الله
صـلى الله علـيه وســــلم

● [ رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم ] ●

عُنِىَ الرسول صلوات الله وسلامه عليه عناية كبيرة بتبليغ الدعوة، وقد استعمل الرسول فى سبيل تحقيق هذا الهدف الدعوة بالكلمة المقولة والكلمة المكتوبة والأسوة الحسنة.
وفى الأسوة الحسنة كان الرسول صلوات الله وسلامه عليه نموذجا رائعا لكل صفات الخير، ويقول القرآن الكريم عنه: {لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة} الأحزاب:21. وتقول السيدة عائشة رضى الله عنها: (كان خلقه القرآن).
وبمراجعة أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم نجد فيها أسمى طريق للخلق الحسن فى كل شىء.
وعنى الرسول صلى الله عليه وسلم بتربية الحكام والقضاة و الولاة كما عنى أعظم عناية بالتربية الاجتماعية.
واذا نظرنا إلى الكلمة المكتوبة: نجد رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم إلى الملوك والرؤساء يدعوهم للإسلام تحقيقا لعالمية الإسلام كما جاء فى قوله تعالى: {تبارك الذى نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا} الفرقان:1 ، ثم توالت الآيات فى السور المكية تؤكد عالمية الإسلام كقوله تعالى: {وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرا ونذيرا} سبأ:28 ، كما جاءت فى معنى عالمية الإسلام آيات فى سورة الأنبياء والأعراف وإبراهيم وبناء على هذه العالمية أرسل صلى الله عليه وسلم رسائله إلى ملوك عصره وأمراء عهده ، وتمتازهذه الرسائل بالنقاط التالية:
1- تجاهل الرسول صلى الله عليه وسلم تماما التوسعات الاستعمارية التى كان يقوم بها الروم والفرس ضد بعض المناطق العربية وكتب صلوات الله وسلامه عليه لولاة هذه المناطق مباشرة فكتب لوالى الروم على دمشق والمقوقس والى مصر، وكتب إلى باذان والى الفرس على اليمن ، وتعتبر هذه الخطوة رائعة ذات مغزى عظيم فى الدلالة على عظمة الدعوة.
2- صيغت كتب رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنتهى الحكمة والبراعة فالرسول فيها سمح يدعو ولا يهدد، يخاطب الملوك والروساء بألقابهم ويعترف بمكانتهم ويقرر أن سلطانهم فى ظل الإسلام باق لهم ، وهو بذلك يؤكد أنه ليس طالب ملك ، ثم هو يذكر أن هناك زكاة فى أموال الأغنياء ولكنه يؤكد أن الزكوات والصدقات لا تحل لمحمد ولا آل محمد، وإنما تؤخذ من أغنياء المسلمين وترد على فقرائهم ، وهو بهذا يؤكد أنه ليس طالب مال.
3- كان عليه الصلاة والسلام يخاطب كل ملك حسب ظروفه ، فإن كان من أهل الكتاب أشار إلى ما بين الأديان السماوية من روابط ، وإذا كان من غيرهم أشار إلى التزام البشرية بالعودة إلى الله وترك عبادة ما سواه.
4- اختير المبعوثون بحيث يعرف كل منهم لغة من سيرسل إليه.
5- امتدت فترة إرسال الرسل فيما بين الحديبية ووفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.
ونذكر هنا نصوص بعض الرسائل
كتاب الرسول صلى الله عليه وسلم إلى هرقل ملك الروم
من محمد بن عبد الله إلى هرقل عظيم الروم: سلام على من اتبع الهدى، أما بعد فإنى أدعوك بدعوة الإسلام أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين ، فإن توليت فعليك إثم جميع الآريسيِّين . {قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ،ولا نشرك به شيئا،ولا يتخذ بعضنا بعضا آربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون} آل عمران:64.
كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى كسرى فارس
بسم الله الرحمن الرحيم
من محمد رسول الله إلى كسرى عظيم فارس
سلام على من اتبع الهدى وآمن بالله ورسوله ، وأشهد أن لا إله إلا الله وأنى رسول الله إلى الناس كافة، لأنذر من كان حيا ، أسلم تسلم ، فإن أبيت فعليك إثم المجوس.
كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المقوقس عظيم مصر
بسم الله الرحمن الرحيم
من محمد رسول الله إلى المقوقس عظيم القبط: سلام على من أتبع الهدى، أما بعد فإنى أدعوك بدعوة الإسلام ، أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين {يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ،ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله ، فإن تولو فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون})آل عمران:64.
وتقول الرواية: إن المقوقس لما قرأ الكتاب سأل حامله (حاطب بن أبى بلتعة): ما منع صاحبك إن كان نبيا أن يدعو على من أخرجوه من بلده فيسلط الله عليهم السوء، فقال حاطب: وما منع عيسى أن يدعو على أولئك الذين تآمروا عليه ليقتلوه فيسلط الله عليهم ما يستحقون، قال المقوقس: أنت حكيم جئت من عند حكيم.
كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى النجاشى:
من محمد رسول الله إلى النجاشى ملك الحبشة
سلام عليك، إنى أحمد الله إليك ،الله الذى لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن ، وأشهد أن عيسى بن مريم روح الله وكلمته ألقاها إلى مريم البتول الطيبة الحصينة، فحملت بعيسى فخلقه الله من روحه كما خلق آدم بيده ، وإنى أدعوك وجنودك إلى الله عز وجل ، وقد بلغت ونصحت فاقبلوا نصحى، والسلام على من اتبع الهدى.

[ وقد أدت الرسائل كلها مهمتها خير أداء ]

● [ المرجع : موسوعة المفاهيم الإسلامية ] ●


● [ نماذج من خطبه صلى الله عليه وسلم ] ●

خطبة للنبي صلى الله عليه وسلم
روى طلحة بن عبيد الله قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب على منبره يقول:
ألا أيها الناس، توبوا إلى ربكم قبل أن تموتوا، وبادروا بالأعمال الصالحة قبل أن تشغلوا، وصِلُوا الذي بينكم وبين ربكم بكثرة ذكركم له، وكثرة الصدقة في السر والعلانية، تُرزقوا وتُؤجروا وتُنصروا.
واعلموا أن الله عز وجل قد افترض عليكم الجمعة، في مقامي هذا، في عامي هذا، في شهري هذا، إلى يوم القيامة، حياتي ومن بعد موتي. فمن تركها وله إمام فلا جمع الله له شمله. ولا بارك له في أمره، ألا ولا حجَّ له، ألا ولا صوم له، ألا ولا صدقة له، ألا ولا برَّ له، ألا ولا يؤمُ أعرابي مهاجراً، ألا ولا يؤمُ فاجرٌ مؤمناً، إلا أن يقهره سلطان يخاف سيفه أو سوطه.
خطبة له صلى الله عليه وسلم
أيها الناسُ: إن لكم معالم فانتهوا إلى معالمكم. وإن لكم نهايةَ فانتهوا إلى نهايتكم، إن المؤمن بين مخافتين: بين أجلٍ قد مضى لا يدري ما اللهُ صانعٌ فيه، وبين أجلٍ قد بقي لا يدري ما اللهُ تعالى قاضٍ عليه فيه. فليأخذِ العبدُ لنفسه من نفسه، ومن دنياه لآخرتهِ، ومن الشبيبةِ قبلَ الكِبَرَ ومن الحياة قبل الموت. والذي نفسُ محمدٍ بيده ما بعد الموت من مستعتبٍ، ولا بعدَ الدنيا دارٌ إلا الجنةُ أو النار.
خطبة له صلى الله عليه وسلم
إن الحمد لله، أحمده وأستعينه، نعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهدِ اللهُ فلا مُضلَّ له ومن يُضللْ فلا هاديَ له.
وأشهد أن لا إله إلا الله وحدَه لا شريكَ له، إن أحسنَ الحديث كتابُ الله، قد أفلح من زينه الله في قلبه، وأدخله في الإسلام بعد الكفر، واختاره على ما سواه من أحاديث الناس، إنه أصدق الحديث وأبلغه.
أحبوا من أحب الله، وأحبوا الله من كل قلوبكم، ولا تَمَلُّوا كلامَ الله وذكرَهُ، ولا تقسو عليه قلوبُكم. اعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً، اتقوا الله حق تقاته، وصدقوا صالح ما تعملون بأفواهكم، وتحابوا بروح الله بينكم، والسلام عليكم ورحمة الله.
خطبة له صلى الله عليه وسلم في أيام التشريق
قال بعد حمد الله:
أيها الناسُ، هل تدرون في أي شهر أنتم، وفي أي يوم أنتم، وفي أي بلد أنتم، قالوا: في يوم حرام، وشهر حرام، وبلد حرام. قال: ألا فإن دماءكم وأموالكم وأعراضَكم عليكم حرامٌ كحُرْمةِ يومِكم هذا في شهرِكم هذا في بلدكم هذا إلى يوم تلقونَهُ.
ثم قال: اسمعوا مني تعيشوا، ألا تظالموا ـ ثلاثاً ـ ألا إنه لا يحلُّ مالُ امرئ مسلم إلا بطيبِ نفسٍ منه، ألا إن كل دمِ ومالِ ومأثرةِ كانت في الجاهلية تحت قدمي هذه، ألا وإن أولَ دمِ وُضع دمُ ربيعةَ بن الحارث بن عبد المطلب.
ألا وإن كل ربا كان في الجاهلية موضوعٌ، ألا وإن الله تعالى قضى أن أول ربا يُوضع ربا عمي العباس؛ ( لكم رؤوس أموالكم لا تَظْلِمُون ولا تُظْلَمُون ).
ألا وإن الزمانَ قد استدار كهيئته يوم خلق السموات والأرض، ( منها أربعةٌ حرم، ذلك الدينُ القيِّم، فلا تظلموا فيهن أنفسكم ).
ألا وإن الشيطان قد يئس أن يعبده المصلون ولكن في التحريش بينكم.
اتقوا الله في النساء، فإنهن عندكم عوانِ لا يملكن لأنفسهن شيئاً، وإن لهن عليكم حقاً ولكم عليهن حقٌ، ألا يُوطِئنَ فرشَكم أحداً غيركم، فإن خفتم نشوزَّهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن ضرباَ غير مبرح، ولهن رزقُهُن وكسوتُهُن بالمعروف، فإنما أخذتموهن بأمانة الله تعالى، واستحللتم فروجهن بكلمة الله.
ألا ومن كانت عنده أمانة فليؤدها إلى من ائتمنه عليها.
ثم بسط يده فقال: ألا هل بلغت، ليبلغِ الشاهدُ الغائبَ، فربَّ مبلغٍ أبلغُ من سامع.
خطبته صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة
وقف على باب الكعبة ثم قال:
لا إله إلا الله وحده لا شريك له، صدق الله وعدَهُ ونصرَ عبدَهُ وهزمَ الأحزابَ وحدَه.
ألا كل مأثرة أو دم أو مال يُدعى فهو تحت قدميَّ هاتين إلا سدانة البيتِ وسقاية الحاج.
إلا وقتل الخطأ العمد بالسوط والعصا فيه الدية مغلظة منها أربعون خلفة في بطونها أولادها،
يا معشر قريشٍ إن الله قد أذهب عنكم نخوةَ الجاهلية وتعظمها بالآباء، الناس من آدم وآدم خلق من تراب، ثم تلا هذه الآية: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكّرٍ وَأُنْثَى). الآية.
يا معشر قريشِ أو يا أهل مكة: ما ترون أني فاعلٌ بكم، قالوا: خيراً، أخٌ كريمٌ وابنُ أخِ، قال: فاذهبوا فأنتم الطُلَقَاءُ.
خطبته صلى الله عليه وسلم بالخيف
روى زيد بن ثابت أن النبي صلى الله عليه وسلم خطب بالخيف من منى فقال:
نَضَّرَ لله عبداً سمع مقالتي فوعاها، ثم أداها إلى من لم يسمعها، فرب حاملِ فقهٍ لا فقَه له، وربَّ حاملِ فقهٍ إلى من هو أفقه منه.
ثلاثٌ لا يغُلُّ عليهن قلب المؤمن: اخلاصُ العمل لله، والنصيحةُ لأولي الأمر، ولزوم الجماعة إن دعوتهم تكون من ورائه، ومن كان همُّهُ الآخرةَ جمع الله شمله وجعل غِناه في قلبه وأتته الدنيا وهي راغمةٌ، ومن كان همه الدنيا فرَّق الله أمره وجعل فقره بين عينيه ولم يأتِهِ من الدنيا إلا ما كُتِبَ له.
خطبة له صلى الله عليه وسلم
رواها أبو سعيد الخدري رضي الله عنه: خطب بعد العصر فقال:
ألا إن الدنيا خَضِرَةٌ حُلوة، ألا وإن الله مستخلفُكم فيها فناظر كيف تعملون، فاتقوا الدنيا واتقوا النساء. ألا لا يمنعنَّ رجلاً مخافةُ الناس أن يقول الحق إذا علمه.
قال: ولم يزل يخطب حتى لم تبق من الشمس إلا حُمرةٌ على أطراف السَّعَف،
فقال: إنه لم يبق من الدنيا فيما مضى إلا كما بقي من يومكم هذا فيما مضى.

● [ المرجع : إعجاز القرآن . تأليف : الباقلاني ] ●


إعداد مدير منتديات الرسالة الخاتمة
فتحى السيد عبد الحميد الوكيل


    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 19 نوفمبر 2017 - 14:28