بّسم الله الرّحمن الرّحيم
معلومات طبية ثقافية
جهازك الهضمي والعناية به
ثانيآ : ترشيح الأمعاء

ترشيح الأمعاء هو حالة من الحالات الشائعة التي قد تكون سببًا جذريًّا لكافة مشكلاتك الصحية.
فما المقصود بترشيح الأمعاء
خلق الله سبحانه وتعالى بطانة الأمعاء الدقيقة بحيث تسمح بامتصاص العناصر الغذائية المهضومة وسريانها في مجرى الدم. وتساعدنا على هضم وامتصاص العناصر الغذائية ، أنواع عديدة من البكتيريا والخميرة المفيدة وتعيش فيها . وتحدث حالة ترشيح الأمعاء عند تهيج البطانة المخاطية للأمعاء والتهابها، الأمر الذي يجعلها تحتوي على مسام أكثر من اللازم، وهذا يجعل جزيئات الطعام غير المهضومة والبكتيريا والفطريات والمعادن والمواد السامة تدخل في مجرى الدم، فتغمر هذه السموم الكبد ثم تندفع منها إلى مجرى الدم، كما أن ذلك يؤدى لنمو الكانديدا في الأغشية المخاطية الموجودة في بطانة المعدة كشجرة كبيرة تسبب جذورها شقوقًا في السطح المحيط بها. وقد تؤدى جذور الكانديدا لتدهور حالة ترشيح الأمعاء. وإذا تمكنت الكانديدا من الدخول في مجرى الدم يصبح في إمكانها الانتقال لمختلف أجزاء الجسم وزيادة الأمراض الفطرية ومنها السعفة وداء المبيضات وحكة جوك (نوع من السعفة). وتغمر كل هذه السموم الجهاز المناعي ويكون رد فعله إفراز الأجسام المضادة ومواد كيماوية تحدث التهابات. وترتبط ترشيح الأمعاء بالعديد من أمراض المناعة الذاتية.
فما هى أسباب ترشيح الأمعاء
قد يرجع ترشيح الأمعاء الى الأسباب التالية :
• الإسراف في تناول الأدوية كالمضادات الحيوية والعقارات الستيرويدية وغير الستيرويدية المضادة للالتهابات كالأسبيرين والإبوبروفين والنابروكسين.
• سوء النظام الغذائي والإسراف في تناول السكريات والمواد الكربوهيدراتية المصنعة والأطعمة المعالجة كالمشروبات الغازية والخبز الأبيض والحلوى وغيرها.
• الحساسية تجاه بعض الأطعمة، سواء كرد فعل غير طبيعي للجهاز المناعي أو نتيجة لنقص بعض الإنزيمات اللازمة لهضم بعض الأطعمة.
• التسمم الغذائي والأمراض المعدية والمعوية وضعف العناصر الغذائية.
• الضغوط والتوترات .
• تناول الكحوليات.
• تكاثر الكانديدا.

فما هى أعراض ترشيح الأمعاء
• القولون العصبي أو عسر الهضم
• الانتفاخ المتكرر أو امتلاء المعدة بالغازات
• الإصابة بالكانديدا وغيرها من الأمراض الفطرية كالسعفة وداء المبيضات وحكة جوك
• الحساسية تجاه الأطعمة والمواد الموجودة في الهواء أو المواد الكيماوية
• نقص الأملاح المعدنية والفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون والأحماض الدهنية الأساسية
• تشوش الذهن أو اضطراب التفكير
• أمراض المناعة الذاتية كالتهاب المفاصل الرثيانى والذئبة وأمراض الغدة الدرقية
• التعب المزمن وضعف الجهاز المناعي
• آلام المفاصل
كيف يمكن التغلب على ترشيح الأمعاء
يمكن التغلب على ترشيح الأمعاء بتجنب أسبابه عن طريق :
• التخلص من الكانديدا وغيرها من الفطريات والبكتيريا والخميرة المضرة. وهناك أعشاب فعالة تعمل كمضادات طبيعية للطفيليات، منها البرباريس والشيح والزعتر.
• لا تعمل على تغذية الكائنات التي تحاول قتلها؛ فالسكر يغذى الخمائر التي توجد في الأمعاء، وبالتالي يجب أن يخلو نظامك الغذائي من السكر والأطعمة المصنوعة من الدقيق الأبيض. قد يكون من المفيد الحد من تناول القمح بأنواعه أيضًا لأنه يتم هضمه وتحويله لسكر في الأمعاء.
• اتبع النظم الغذائية التي لا تؤدى لنتائج عكسية، ويعنى ذلك تجنب الأطعمة التي تؤدى لتدهور أو تفاقم ترشيح الأمعاء. وتشمل هذه الأطعمة منتجات الألبان والجلوتين ومثيلاتها.
• اعمل على تقوية جهازك المناعي. ومن المهم قتل الكانديدا والطفيليات التي توجد في أمعائك. ولكن إذا كان جهازك المناعي ضعيفًا فقد يسمح لها بالتكاثر مرة أخرى.
• تجنب شرب الكحوليات وحد من تناولك للمضادات الحيوية والعقارات غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.
• تناول الفلفل الحار والثوم النيئ والبصل؛ نظرًا لخواصها المضادة للبكتيريا.
• قد تحتاج إلى تناول مكملات تحتوي على إنزيمات هضم ليتم هضم الطعام بشكل جيد وتشعر براحة أكبر بعد تناول الوجبات. والمكملات التي تحتاج إليها هي تلك التي تحتوي على إنزيمات الأميلاز والبروتياز والليباز والسيلولاز.
• تناول مكملات البروبيوتيك، والتي تحتوي على البكتيريا المفيدة كالزبادى؛ فالبكتيريا المفيدة قادرة على التهام الكائنات الضارة.
• تعد البريبيوتيك أليافًا نباتية طبيعية تعمل على تعزيز نمو البكتيريا المفيدة في الأمعاء؛ فهي تفيد البكتيريا المفيدة. ومن أمثلة البريبيوتيكات FOS، والتي يتم الحصول عليها من المكملات الغذائية، ولكنها توجد في بعض الخضراوات كبعض انواع الخرشوف.
• توجد بعض الأعشاب مضادة للطفيليات منها : الشيح والزعتر وخلاصة أوراق الزيتون
• اخيرآ حاول َزيادة الألياف في نظامك الغذائي واكثر من شرب الماء وتجنب الإمساك

هذه مجرد ثقافة طبية لا تغنى عن زيارة الطبيب